View full information of desktop site. Full View

View Full Information of Desktop Site

View All Close all
10 أكتوبر 2017
كلية "محمد بن راشد للإدارة الحكومية" تخرّج 177 من كفاءات وقيادات المستقبل

نظمت كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، المؤسسة البحثية والتعليمية المتخصصة في السياسات العامة في العالم العربي، حفل التخرج السنوي للعام 2017 والذي أقيم برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"وبحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد آل مكتوم، نائب حاكم دبي في قاعة الملتقى بمركز دبي التجاري العالمي، وذلك بالتزامن مع أسبوع جيتكس للتقنية2017. 

وشهد الحفل تخريج 152 طالباً في الكلية، بواقع  25 من طلبة الماجستير في السياسات العامة، و 152 من خريجي برامج التعليم التنفيذي المصممة خصيصاً من قبل الكلية، والتي شملت برنامج اعداد القادة، والدبلوم المهني في اسعاد المتعاملين، وبرنامج قادة الغد، وقيادات ملهمة، وبرنامج صقور الطيران، بالإضافة إلى برنامج عجمان لإعداد القادة، وبرنامج رحلة المستقبل.

ورافق سموه خلال الحفل ، ومعالي حميد محمد القطامي رئيس مجلس أمناء كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية الكلية، وسعادة الدكتور علي بن سباع المري، الرئيس التنفيذي للكلية، والأستاذ الدكتور رائد عوامله عميد الكلية، ونخبة من الأكاديميين والباحثين وأعضاء الهيئة التدريسية، وعدد من موظفي الكلية والجمهور، حيث بدأت مراسم التخرج بأداء السلام الوطني ثم تبعه القاء قصيدة شعرية مهداة من كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية  لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بمناسبة حفل التخرج، ومن ثم قام معالي حميد محمد القطامي، بالقاء كلمة الحفل الافتتاحية، واستمع الحضور إلى  كلمة الخريجين التي ألقاها كل من ريان الحمادي، وحميد الشامسي.

في كلمته الافتتاحية، تقدم معالي حميد القطامي بكل الشكر والعرفان، إلى سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، لتفضله بحضور الحفل، واصفاً الخريجين بالنماذج الواعدة للإدارة الحديثة والفكر المؤسسي النابض بالإبداع والابتكار وروح المسؤولية..

وقال معاليه: " تخريج هذه الدفعة الجديدة يعكس بعض من ملامح فلسفة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ورؤية سموه الثاقبة لمبادئ القيادة، وإدارة المؤسسات، ومقومات النجاح والريادة ، وكل ذلك من المفاهيم والقيم التي تفضل سموه بالتأكيد عليها، في مناسبات عدة محلية ودولية، حتى أصبحت راسخة في أذهان صناع القرار والمخططين ، وغيرهم من الباحثين عن أدوات التحدي والعزيمة والإرادة."

ومن جانبه توجه سعادة الدكتور علي بن سباع المري بأسمى آيات الشكر والتقدير لمقام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على رعايته الكريمة لحفل تخريج الطلبة لعام 2017، ولسمو الشيخ مكتوم بن محمد آل مكتوم على تشريفه الحفل، وقال: "لعبت كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية -ومنذ تأسيسها في عام 2005- دوراً محورياً في ترجمة تطلعات ورؤية القيادة الرشيدة في إيجاد منصة علمية رائدة ومؤسسة أكاديمية بحثية متخصصة على مستوى الوطن العربي، بهدف إعداد الكوادر والكفاءات القادرة على مجاراة مستجدات العصر في مجالات الإدارة الحكومية والسياسات العامة، وتلبية متطلبات المرحلة الحالية والمستقبلية، وتحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية الامارات 2021."

وأضاف سعادته: "يشكل تخريج هذه الكوكبة الجديدة من كفاءات العمل الحكومي خطوة جديدة على طريق تعزيز الاستثمار في رأس المال البشري، وبناء اقتصاد المعرفة، والمساهمة في تعزيز المكانة التنافسية للدولة، ونقل التجربة الاماراتية المتميزة في الإدارة الحكومية والمجالات البحثية والمهنية المرتبطة بها إلى شتى أنحاء العالم."

 واختتم سعادة المري:" نشهد اليوم نهاية مرحلة جديدة من مسيرة  التعليم لدفعة متميزة من القيادات المستقبلية الشابة، ما يشكل مصدر فخر والهام لنا جميعاً، ودافعاً إلى الأمام لتوحيد الجهود الهادفة إلى ترسيخ ثقافة البحث العلمي والأكاديمي في مجالات الادارة الحكومية والعمل الحكومي- يداً بيد مع شركائنا الاستراتيجيين من جهات وجامعات ومؤسسات أكاديمية عريقة محلية وعالمية- ونتطلع لبذل المزيد سوية في سبيل ايجاد التربة الخصبة للارتقاء بسوية العمل المؤسسي، وتمكين الكادر الوظيفي في دولة الامارات والمنطقة من الأخذ بناصية المستقبل."

وشملت مجموعة الخريجين المنتسبين في البرامج، قيادات الصف الأول والثاني من جهات حكومية متعددة منها: دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، وبلدية دبي، والنيابة العامة بدبي، ووزارة البيئة والتغير المناخي، وهيئة دبي للطيران المدني، والإدارة المركزية لتنمية الموارد البشرية، والمجلس التنفيذي بحكومة عجمان، بالإضافة إلى مجموعة من المدراء التنفيذيين العاملين في حكومة دبي، حيث قام سمو الشيخ مكتوم بن محمد آل مكتوم بتسليم الشهادات للخريجين وتهنئتهم بالنجاح، واختتمت المراسم بالتقاط الصور التذكارية لسموه معهم.

كما عبر الخريجون عن فخرهم واعتزازهم بالانجازات التي حققوها خلال السنة الماضية، وتوجهوا بجزيل الشكر لسمو الشيخ مكتوم بن محمد آل مكتوم، على تشريف سموه الكريم لحفل التخرج، الذي اعطى للحفل أهمية كبيرة ومكانة خاصة في قلوبهم، وتعهدوا بمواصلة مسيرة العلم والابداع في التحصيل الأكاديمي والمهني، للوصول إلى آفاق جديدة من الريادة والتميز على كافة الأصعدة. 
 
أخبار مشابهه
Happiness Meter
 
  • Call Us
  • MBRSG Location